خبير قانوني: قانون العقوبات العراقي يؤكد ان عقوبة الاعدام نافذة و إلغاءها يكون بقانون

اكد الخبير القانوني علي التميمي ان قانون العقوبات العراقي يؤكد ان عقوبة الاعدام نافذة و إلغاءها يكون بقانون.

وقال التميمي في بيان ان مناصري عقوبة الاعدام يرونها مهمة لأنها تحقق أهداف العقوبة الجنائية وهي الردع والعدالة الاجتماعية وهي مبدا قرآني من حيث القصاص نص عليه القرآن الكريم ، اما معارضي عقوبة الاعدام يرون أن تبدل المجتمعات وتطورها هو يحتاج إلى استبدالها بالمؤبد لان الإعدام لم يعد يلائم روح العصر ، وان من يحكم بالسجن المؤبد كأنه اعدم.

واوضح انه في قانون الأصول الجزائيه العراقي من المادة ٢٨٥ إلى ٢٩٣ تحدثت باسهاب عن تنفيذ هذه العقوبة كما يحتاج تنفيذ الإعدام إلى مصادقة رئيس الجمهورية وفق الدستور وهذا يحتاج إلى قانون خاص يشرع ، يحدد مدة المصادقة والنفاذ وايضا مدة التنفيذ لان المدة مفتوحة من حيث المصادقة والتنفيذ.

واشار الى ان الماده ٨٦ قانون العقوبات تؤكد أنها نافذه و إلغاءها يكون بقانون اي عقوبة الاعدام ، فيما نص عليها الدستور في المادة ٧٣ ف ثامنا ، حيث يصادق عليها رئيس الجمهورية.

التعليقات مغلقة.