أداري عام ما يسمى بـ”قاطع بغداد” و٣ من مساعديه في قبضة الأمن الوطني

ألقى جهاز الأمن الوطني، الجمعة، القبض على الإداري العام لما يسمى بقاطع بغداد مع عدد من مساعديه في عملية أجراها بمحافظة ديالى وبالتنسيق مع مديرية أمن صلاح الدين.  

وذكر بيان للجهاز تلقته “العهد نيوز”: أنه “من خلال تكثيف الجهد الاستخباري ومقاطعة المعلومات، تمكنت مفارز جهاز الأمن الوطني في محافظة ديالى بالتنسيق مع مديرية أمن صلاح الدين من القاء القبض وفق مذكرات قضائية على اداري عام قاطع بغداد وثلاثة من مساعديه بعد دخولهم من احدى دول الجوار واستقرارهم في المحافظة”.  

وأضاف البيان أنه “قد جرى تدوين اقوالهم اصولياً واعترفوا بمهمة تكليفهم بإعادة هيكلة عمل المفارز الإرهابية والخلايا النائمة علاوة على استقطاب عناصر جديدة لشن الهجمات واستهداف التجمعات في العاصمة بغداد لزعزعة الاستقرار الأمني”.  

وتابع أنه “تمت احالتهم الى الجهات القانونية المختصة لاتخاذ الاجراءات اللازمة بحقهم”.

التعليقات مغلقة.