تعليقاً على بيان السفارة الامريكية ببغداد.. مواطنون يحملون امريكا مسؤولية الدمار في العراق

رد مواطنون غاضبون، اليوم الجمعة، على بيان السفارة الامريكية بخصوص ادانة تفجيري ساحة الطيران، محملين امريكا مسؤولية الدمار في العراق، فيما طالبوا بخروج قوات الاجنبية المحتلة من البلاد.
وكتب المواطن علي عادل: “لاتدينون ولاتستنكرون فقط اخرجوا من بلدي العراق واتركونا نعيش بسلام”، فيما علق المواطن ليث ابو طبيخ “شكراً لكم على ما سببتموه للعراق وشعبه من ويلات وخراب، من بداية احتلالكم للعراق ولحد الآن لم نر أي خير وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب سينقلبون”.
من جهتها، قالت المواطنة بسمة الحسيني: “صدق من قال يقتلون القتيل ويمشون بجنازته راح يجي يوم وانحاسبكم امام الله على افعالكم هذه وابداً ما انسامحكم”.
في حين كتب المواطن فرقد الوسمي “السفارة الأمريكية في بغداد، أحقا تدينون!!!! أتدينون جرائم سجن ابو غريب ام تدينون اعمال Black Water الاجرامية، حقا لا اعرف ما تدينون، كل ما يحدث من اجرام وقتل وترهيب أنتم سببة، ألاعيبكم مكشوفة”.
وقالت السفارة الامريكية في بيان لها على صفحتها في الفيسبوك “تدين الولايات المتحدة بشدة الهجوم الإنتحاري الذي وقع في ساحة الطيران في بغداد والذي أسفر عن إزهاق أرواح وإصابة العشرات من المدنيين العراقيين الأبرياء”.
واضافت أن “هذا الإعتداء هو عمل جبان ومشين يؤكد مخاطر الإرهاب والتي لا يزال يواجهها الملايين من العراقيين، نقدم تعازينا لذوي الضحايا ونأمل في الشفاء العاجل”.

التعليقات مغلقة.