اكتشاف “خنجر كريستالي” مصقول بدقة عمره أكثر من 5 آلاف عام

تمكن فريق بحثي من العثور على أداة حربية فريدة ومدهشة، عبارة عن خنجر مصقول بدقة متناهية، اعتبره العلماء الأول من نوعه، واستخدمه إنسان عاش قبل 5 آلاف عام.
واكتشف الباحثون بالقرب من مدينة إشبيلية الإسبانية بقايا بشرية مدفونة، لكن الشيء الأكثر غرابة والذي أثار دهشة الباحثين، هو العثور على سلاح قديم مصمم باحترافية عالية وفريدة.
وعثر الفريق البحثي على خنجر جميل جدا مصنوع من الكريستال الصخري، بطول 8.5 بوصة، يعود تاريخه بحسب التقديرات لأكثر من 3 آلاف عام قبل الميلاد.
وأكد العلماء أن هذا السلاح هو الأكثر تطورًا من الناحية الفنية والأكثر إثارة للإعجاب من الناحية الجمالية بسبب نقاوة مادة الكريستال الصخري والأكثر حدة على الإطلاق التي تم العثور عليها لإنسان ما قبل التاريخ.
وما يثير الإعجاب الشديد، أن أدوات الكريستال الصخري كانت أكثر صعوبة من ناحية القدرة على التصميم ولم تكن المواد الخام متوفرة بكثرة مثل الصخور الرسوبية.
وفى سياق آخر اكتشف علماء الآثار خلال العام الماضي مجموعة من الأسلحة كانت تستخدم في مختلف العصور، منها السيوف والخناجر وأسلحة أخرى قديمة، والتى أثارت الاهتمام، حيث تحكي قصة عنف الماضي، وتعود تلك الاكتشافات إلى مئات الآلاف من السنين من تاريخ البشرية، بدءًا من العصر الجليدي إلى العصور الوسطى.

التعليقات مغلقة.