بالوثيقة.. ازدياد اعداد الوفيات اثناء التخدير في مستشفيات الموصل

حذر مدير مستشفى الجمهوري التعليمي في نينوى عماد حازم محمود، اليوم الاربعاء، من ازدياد حالات الوفيات جراء التخدير في المستشفيات الحكومية والاهلية في المحافظة، موجهاً بضرورة التأكد من قناني الاوكسجين قبل اعطاءها للمريض المخدر.

جاء ذلك في وثيقة رسمية صادرة عن مدير المستشفى وموجهة الى صحة نينوى، ومعنونة بـ”حوادث الوفاة اثناء التخدير” .

وبحسب الوثيقة، فأنه بالنظر لتكرار حالات الوفاة اثناء التخدير في المستشفيات الحكومية والاهلية، يرجى اصدار اعمام الى كافة المستشفيات في المحافظة، يبين فيه ضرورة التأكد من قناني الاوكسجين قبل اعطاءه المريض المخدر، ع طريق استنشاقها من قبل طبيب التخدير ومساعد التخدير للتأكد من ان المادة الموجودة في القنينة هي اوكسجين صافي وخالية من الروائح أو اضرار اخرى مثل اوكسيد الكاربون أو النيتروجين.

بدروه ارجع مصدر طبي مسؤول سبب صدور هذا الكتاب التحذيري، إلى تسجيل حالة وفاة في احدى المستشفيات الاهلية، والتي توفي فيها المريض اثناء التخدير بعد تقديم غاز آخر بدلاً من الاوكسجين، موضحاً لوكالة شفق نيوز، إنه قد تم فتح تحقيق في ملابسات الموضوع .

وبين المصدر، أن هذا الكتاب يعد تنبيهاً للكوادر الطبية التي تجري العمليات الجراحية، حتى لا تقع بذات الخطأ الذي وقع فيه كادر تلك المستشفى الاهلي .

التعليقات مغلقة.