الحكومة التونسية ترفض الفوضى في البلاد

أكد رئيس الوزراء التونسي هشام المشيشي الثلاثاء أن غضب التونسيين “مشروع”، لكنه شدد على التصدي بقوة لأعمال العنف، بعد اضطرابات شهدتها البلاد على مدى أربعة ليال سجّلت في أحياء مهمّشة تعاني أزمة اجتماعية حادة فاقمتها جائحة كوفيد-19.

قال المشيشي في كلمة متلفزة “الأزمة حقيقية والغضب مشروع والاحتجاج شرعي لكن الفوضى مرفوضة وسنواجهها بقوة القانون”. وتابع رئيس الوزراء التونسي “صوتكم مسموع وغضبكم مشروع ودوري ودور الحكومة جعل مطالبكم واقعاً والحلم ممكناً”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: