احتجاج الآلاف في فيينا على قيود كورونا

خرج الآلاف إلى شوارع فيينا، للاحتجاج على القيود المفروضة على الحياة العامة لاحتواء جائحة كورونا، في الوقت الذي أجرت فيه الحكومة مشاورات حول تمديد قيود العزل.
وردد المتظاهرون وسط المدينة هتافات تطالب برحيل المستشار النمساوي سيباستيان كورتس، ورفعوا لافتات تندد بالقيود المفروضة، فيما لم يرتد الكثيرون منهم الكمامات.
وتفرض النمسا التي يبلغ عدد سكانها 8.9 مليون نسمة إجراءات العزل العام للمرة الثالثة، ولا تسمح سوى للمتاجر الأساسية بفتح أبوابها.
وسجلت 390 ألف إصابة بفيروس كورونا و7000 وفاة منذ بدء تفشي الوباء العام الماضي.
وقال خبراء الصحة العامة بعد اجتماع مع مسؤولين حكوميين إن معدلات الإصابة مرتفعة للغاية بحيث لا يمكن التفكير في تخفيف القيود في هذه المرحلة ومن المقرر أن تعلن الحكومة خطواتها المقبلة الأحد.

التعليقات مغلقة.