الإفراج عن البحارة البحرينيين المحتجزين لدى قطر

أعلنت البحرين، أن دولة قطر أفرجت عن البحارة البحرينيين المحتجزين لديها منذ أيام.
وتلقت وزارة الداخلية البحرينية أمس الخميس، إخطاراً من وزارة الخارجية بأنه تم اليوم الإفراج عن المواطنين البحرينيين اللذين قبض عليهما من قبل أمن السواحل والحدود القطري في عرض البحر، بتاريخ 8 يناير أثناء قيامهما برحلة صيد بحري.
وأضافت الوزارة أن البحارة هم “سامي إبراهيم الحداد” و”محمد يوسف الدوسري”، إضافة إلى البحار “حبيب عباس”، الذي قبض عليه بتاريخ 3 ديسمبر 2020.
وأشارت الوزارة إلى أن الإفراج لم يشمل القوارب، “ليبلغ عدد القوارب والبوانيش البحرينية التي لا تزال محتجزة لدى دولة قطر 50 قارباً وبانوشاً”، بحسب المصدر.
وتابعت: “عقب إفادة سفارتنا بسلطنة عُمان الشقيقة بوصول المواطنين البحرينيين إلى السلطنة قامت وزارة الداخلية بالاتصال بهم والاطمئنان عليهم، وسيتم عند وصولهم إلى مملكة البحرين أخذ أقوالهم بالإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية؛ لمعرفة ملابسات القبض عليهم، وذلك لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بهذا الشأن”.
يأتي هذا على خلفية المصالحة الخليجية، التي جرت مؤخراً في قمة العلا بالسعودية، وأنهت خلافاً استمرت أكثر من ثلاث سنوات؛ بين قطر من جهة، والسعودية والإمارات والبحرين ومصر من جهة أخرى.

التعليقات مغلقة.