احياء ذكرى استشهاد القادة الشهداء في البرازيل

اقيمت في مدينة ساوباولو البرازيلية مراسم إحياء الذكرى السنوية الاولى لاستشهاد قادة النصر الفريق قاسم سليماني قائد قوة القدس بالحرس الثوري وابو مهدي المهندس نائب قائد الحشد الشعبي العراقي.

وأفادت السفارة الايرانية في برازيليا ان هذه المراسم اقيمت من قبل الإيرانيين المقيمين في البرازيل والجمعيات المناهضة للإمبريالية في هذا البلد، وتزامنت مع اربعينية استشهاد العالم النووي الايراني الدكتور محسن فخري زاده.
وفي هذه المراسم، ادانت مجموعة من قيادات النقابات والأحزاب وأساتذة الجامعات والمنظمات الطلابية البرازيلية الأعمال الإرهابية واللاإنسانية في اغتيال هؤلاء الشهداء الابرار، واشارت إلى الأعمال التخريبية للقوى السلطوية في بسط سيطرتها على المنطقة والعالم.
کما تم عرض مقاطع فيديو باللغة البرتغالية حول حياة الشهيدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس ، وبطولاتهما في محاربة داعش والإرهاب والتطرف في المنطقة.
وتحدث شهبازي ، أحد دبلوماسيي سفارة الجمهورية الإسلامية الايرانية في برازيليا، في هذه المراسم عن انتهاكات مبادئ القانون الدولي من قبل مرتكبي هذه الجريمة الإرهابية، ودلائل شعبية الشهيد قاسم سليماني كقائد للسلام ومكافحة الإرهاب.
واقيمت هذه المراسم برعاية البرتوكولات الصحية، وتم نقلها مباشرة على الفضاء الافتراضي من قبل عدد من وسائل الاعلام البرازيلية.

التعليقات مغلقة.