عقوبات تنتظر مقتحمي الكونغرس.. منها السجن 20 عاما

من المتوقع أن يواجه مقتحمو الكونغرس تهم التخريب ونشر الفتنة، بحسب القانون الأمريكي، ما سيعرضهم لعقوبات قد تصل إلى السجن 20 عاما.
وتناولت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، العقوبات المحتملة لمقتحمي الكونغرس في تقرير لها واضعة توقعات قانونية بهذا الشأن.
ونقلت عن خبراء في القانون الأمريكي، قولهم؛ إنه يمكن للمدعين العامين توجيه التهم لمقتحمي الكونغرس، حتى لو خرجوا من الواقعة دون أن يتم اعتقالهم.
وأكدت أن السلطات بدأت بالفعل في توجيه اتهامات لأنصار ترامب الذين اقتحموا مبنى الكابيتول الأربعاء الماضي.
وسبق أن تعهد نائب الرئيس مايك بنس، بأن “المتورطين ستتم مقاضاتهم إلى أقصى حد يسمح به القانون”.
ووصف بايدن ما حصل بـ”التمرد”، وانتقد “الاستجابة البطيئة للشرطة، والاعتقالات القليلة نسبيا.
ونقلت الوكالة عن مايكل شيروين، القائم بأعمال المدعي العام في واشنطن، قوله؛ إن الولايات المتحدة اتهمت 55 شخصا بجرائم ناجمة عن الأحداث.
ويواجه معظمهم تهما مثل الدخول غير القانوني، على الرغم من اتهام بعضهم بجرائم أكثر خطورة، مثل الاعتداء. لا سيما أنه أصيب 14 شرطيا على الأقل في الأحداث.

التعليقات مغلقة.