مواجهات بين قوى الأمن وطلاب خلال تظاهرة في بيروت ضد زيادة الرسوم الجامعية

اندلعت اشتباكات في بيروت السبت بين قوات الأمن وطلاب يحتجون على قرار جامعات خاصة اعتماد سعر جديد لصرف الدولار لتحديد سعر الرسوم الدراسية، ما يعني زيادتها حكما.

وأطلقت قوات الأمن قرب مدخل الجامعة الأميركية في بيروت في حي الحمرا، الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الذين حاولوا الاقتراب من البوابة الرئيسية. ورد الطلاب بإلقاء مقذوفات على رجال الشرطة الذين شكلوا درعاً بشرياً لاعتراض طريقهم. ولم ترد أنباء عن وقوع اصابات. 

وتأتي الاحتجاجات في أعقاب قرار الجامعة الأميركية والجامعة اللبنانية الأميركية تحديد الرسوم الدراسية بسعر صرف 3900 ليرة لبنانية للدولار، بدلاً من السعر الرسمي (1500 ليرة للدولار) ما يعني زيادة حادة في هذه الرسوم. ويخشى الطلاب أن تحذو الجامعات الأخرى حذوهما وتتسبب بالتالي في نزوح جماعي إلى الجامعات العامة التي تعاني من نقص التمويل والعدد الكبير للمنتسبين.

التعليقات مغلقة.