نائب تنتقد زيارات الكاظمي الخارجية: لم تحقق أي فائدة للعراق

أكدت عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، ندى شاكر جودت، اليوم السبت، ان الحكومة العراقية لم تضع آلية صحيحة للتعامل مع الدول. فيما أشارت إلى إن زيارات رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الإقليمية والعربية والدولية لم يجنِ منها العراق أي فائدة.

وقالت جودت في تصريح صحافي تابعته “العهد نيوز”؛ إن “العراق لم يجن أي فائدة من زيارات الكاظمي الخارجية”، مضيفة: “نسمع هنالك اتفاقات وعقود لكن لم نرَ شيئا على ارض الواقع”.

وأوضحت، إن “العراق بلد واعد للاستثمارات، والدول تتكالب من اجل الحصول على فرص استثمارية داخل البلاد، لكن لم يحدث ذلك بسبب حلقات الفساد الموجودة في الدولة العراقية”، لافتة إلى إن “الحكومة لم تضع آلية صحيحة للتعامل مع الدول لتحقيق انجازات محلية”.

وانتقدت جودت، سياسة الحكومة من الناحية الاقتصادية، مؤكدة إن “الشريحة العامة وقعت فريسة لفساد الطبقة الحاكمة، فالموازنة الجديدة قد تتضمن خفض رواتب الموظفين، ومن جهة اخرى هناك صعود في سعر الدولار مقابل انخفاض سعر الدينار، وتدمير للبنى التحتية والاقتصاد العراقي”.

ومنذ تسلمه رئاسة الوزراء، اجرى الكاظمي، جولات خارجية عدة، بدأت من فعالية “الحوار الاستراتيجي” بشأن حسم التواجد الاميركي في حزيران الماضي واستمرت لتشمل عدة دول اوروبية وعربية وإقليمية، لكن تلك الجولات لم تأتِ بأي ثمار، وكانت نتائجها أشبه بـ”العدم”.

التعليقات مغلقة.