بسبب كورونا.. مرضى الكلى في خطر كبير

وجد بحث جديد أن مرضى الكلى أكثر عرضة لمخاطر فيروس كورونا المستجد، مقارنة مع من تزيد أعمارهم عن 80 عاما.
وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن شخصا من بين كل 30 مريضا بالفشل الكلوي توفي بسبب فيروس كورونا، مما دفع بعض الخبراء إلى الدعوة إلى جعل هذه الفئة من الناس أولوية في التطعيم.
وتوفي حتى الآن 662 مريضا من بين 20000 مريض بالفشل الكلوي وذلك بسبب مضاعفات كورونا، وفقا لجمعية “Kidney Care” الخيرية في المملكة المتحدة.
كما توفي 564 شخصا آخرين ممن خضعوا لعمليات زرع الكلى، بسبب “كوفيد-19″، مما رفع إجمالي عدد الوفيات بين أولئك الذين يعانون من مشاكل كلوية خطيرة إلى أكثر من 1200.
وقال رئيس جمعية الكلى، غراهام ليبكين: “هناك 56000 شخص في المملكة المتحدة يخضعون لغسيل الكلى أو لعمليات الزرع”.
وتابع: “من الواضح أنهم متضررون بشدة من كورونا.. يجب حمايتهم وتطعيهم كأولوية”.
يشار إلى أن نصف الذين يخضعون لغسيل الكلى يبلغون من العمر 40 عاما أو أقل.
هذا ويُعتقد أن فيروس كورونا المستجد يتسبب في إحداث مشاكل في الكلى من جراء تخثر الدم.

التعليقات مغلقة.