الصادقون عن فساد شركات الاتصالات: سنقف بوجه كل من يحاول سرقة ثروات العراق

أكد النائب عن كتلة الصادقون النيابية، محمد البلداوي، الثلاثاء، إن الحكومة تدعي بمحاربة الفساد وتذهب لتجديد عقد شركات الهاتف النقال التي ثبت فشلها أمام الشعب العراقي.

وقال البلداوي في حديث لقناة العهد: إن “إصرار ممثل الحكومة أمام القضاء بتجديد عقد شركات النقال يمثل مفاجئة كبيرة، مبينا أن الحكومة تقف في صف الظالم من خلال اصرارها على تجديد عقد شركات الهاتف النقال”.

وأضاف، “سنقف بوجه الفاسدين وسنسلك جميع الطرق بوجه المستفيدين من ثروات العراق بالسرقة، مشددا على ضرورة وجود شركة وطنية لإدارة ملف الاتصالات في العراق للحفاظ على اسرار الدولة”.

وبين، انه “تم التأكيد على استجواب محافظ البنك المركزي بالبرلمان للوقوف على ملف بيع الدولار وغيرها، لافتا إلى أن بعض المصارف والمتنفذين من السياسيين هم المستفيدون من عملية ارتفاع سعر الدولار”.

واعتقد البلداوي، أن “هناك إشكالية حقيقية او تلاعب او عملية غسيل أموال نتيجة بيع العملة، مشيرا إلى أن الحكومة فشلت بإدارة الملف المالي والاقتصادي في البلاد”.

وتابع، إن “فشل الحكومة بإدارة الازمة المالية في العراق ادى لتفاقمها وعدم الوصول لحلول لها”.

التعليقات مغلقة.