احتجاجات كانون الكردي: التغيير تحذر من العودة.. والإقليم يستعد لـ”القمع”

رجح عضو برلمان إقليم كردستان عن حركة التغيير أحمد دبان، الثلاثاء، عودة التظاهرات إلى السليمانية في حال فشلت حكومة الإقليم بتوقيع اتفاق شامل مع بغداد.

وقال دبان في تصريح صحافي تابعته “العهد نيوز”: إنه “في حال فشلت حكومة إقليم كردستان بتوقيع اتفاق شامل مع الحكومة الاتحادية يضمن إرسال رواتب الموظفين وتوزيعها بشكل دوري، فأن التظاهرات مرشحة للعودة بقوة إلى السليمانية”.

وأضاف أنه “نتيجة للوعود التي قطعتها حكومة الإقليم للمواطنين، بأنها ستقوم بتسليم النفط إلى بغداد وتوقع على الاتفاق الشامل، فأن عدد من الناشطين أعطوا مهلة للحكومة، ولكن في حال فشل الاتفاق أو رفض الحكومة تسليم عائداتها للحكومة الاتحادية فأن التظاهرات ستكون أكبر من سابقتها”.

وتخوف ناشطون من قيام السلطات الكردية بالعودة مجددا للقمع والاعتقالات العشوائية مؤكدين ان حكومة الإقليم لا مشكلة لديها بممارسة العنف ضد المتظاهرين مجددا.

التعليقات مغلقة.