رئيس الجمعيات الفلاحية في صلاح الدين يعلن لـ”العهد نيوز” اسباب الفشل الزراعي

اعلن الشيخ كريم كردي، رئيس الجمعيات الفلاحية في صلاح الدين، عن اسباب التراجع الواضح في قطاع الزراعة على مستوى صلاح الدين التي كانت تعتبر سلة العراق الغذائية وتتميز بارضها الخصبة ووفرة مياهها العذبة.

وقال كردي في حديث لـ”العهد نيوز” اليوم الاثنين ان “اسباب تدني الزراعة في صلاح الدين تعود الى عدة عوامل ومن ابرزها غياب المستحقات المالية للفلاحين للموسم الثاني تواليا فضلا عن الانقطاعات الكثيرة في تجهيز التيار الكهربائي للفلاح لاسيما في هذا الموسم الزراعي اضافة الى النقص الحاد في تجهيز مادة الكاز للفلاحين من قبل وزارة النفط”.

واضاف “لولا تفشي وباء كورونا لشهدت اغلب اقضية صلاح الدين تضاهرات واعتصامات مفتوحة من قبل الفلاحين امام السايلوات وامام دوائر وزارة التجارة للمطالبة بحقوقهم المشروعة لاسيما في ما يتعلق بمستحقاتهم”.

وأشار إلى ان “الحكومة المركزية قد خصصت مبلغ يصل الى 202 مليار دينار للفلاحين لكن وزارة المالية حتى الان رافضه لتسليمها لاسباب مجهولة”.
ولفت إلى ان “الدولة مديونة لفلاحي صلاح الدين باكثر من 250 مليار دينار وجميعها اسباب ادت الى فشل واضح في القطاع الزراعي.

التعليقات مغلقة.