الصين والسعودية ومصر في مقدمة الدول الأكثر اعتقالاً للصحافيين في 2020

أظهرت الحصيلة السنوية لمنظمة “مراسلون بلا حدود” الإثنين، أن عدد الصحافيين المعتقلين في العالم وصل إلى 387 في نهاية العام 2020 وهو عدد لم يشهد تغيرا كبيرا منذ سنة رغم حصول ارتفاع في عمليات التوقيف على ارتباط بالأزمة الصحية.

وكما في العام 2019 عندما أحصت المنظمة 389 صحافيا مسجونا لأسباب تتعلق بممارسة المهنة، يتركز أكثر من نصف هؤلاء في خمس دول (61 %) .

وتبقى الصين الدولة التي تضم أكبر عدد من الصحافيين مع 117 تليها المملكة العربية السعودية (34) ومصر (30) ففيتنام (28) وسوريا (27).

وشددت “مراسلون بلا حدود” في تقريرها، على أن “عدد الصحافيين المعتقلين في العالم يبقى عند مستوى قياسي مرتفع”.

وقال الأمين العام للمنظمة كريستوف ديلوار في بيان، إن النساء “اللواتي يزداد عددهن في المهنة لسن بمنأى” عن التوقيفات.

وجاء في التقرير أن عدد الصحافيات “المحرومات من حريتهن” يبلغ راهنا 42 أمرأة في مقابل 31 في 2019 بزيادة نسبتها 35 %.

التعليقات مغلقة.