احتجاجات الإقليم: رجال الدين يدخلون الحراك: حاكموا القتلة.. وأطلقوا سراح المعتقلين

طالب عدد من أئمة مساجد السليمانية، الأحد، بإطلاق سراح المحتجزين من المتظاهرين، فيما أفتوا بحرمة الدماء والتعرض للممتلكات العامة. 

وطالب أئمة مساجد قضاء “كوية” خلال مؤتمر صحافي تابعته “العهد نيوز”: “بسحب القطعات العسكرية والقوات داخل المدن والبلدات في إقليم كردستان، وصرف الرواتب نهاية كل شهر من دون ادخار”. 

واقترح المؤتمر، “تنظيم تظاهرات سلمية بإشراف رجال الدين في كل المدن تنديدا بالفساد”. 

وشدد أئمة المساجد، على “ضرورة إطلاق سراح المعتقلين والمغيبين في الاحتجاجات الأخيرة”، مشيدين “بضحايا الاحتجاجات الذين فقدوا أرواحهم من أجل حقوقهم المسلوبة”، فيما خاطبوا الجهات المعنية “بتسليم القتلة ومطلقي النار إلى العدالة”. 

بدورهم، وجه أئمة مساجد السليمانية، دعوة للسلطات كذلك، بإطلاق سراح المعتقلين، بينهم (عثمان شيره يي) أحد رجال الدين في المحافظة. 

وأوضحوا في مؤتمر لهم، أن “المطالبة بالحقوق يتوافق مع الشرع”، مفتين “بحرمة الدماء وكذلك حرمة التعرض للممتلكات العامة”.

التعليقات مغلقة.