نائب: متظاهرو السليمانية يُقتلون بالرصاص الحي وبارزاني صامت!

أكدت النائب المستقل عن محافظة السليمانية، يسرى رجب، الخميس، إن الأوضاع في الإقليم سيئة وهناك قمع للمتظاهرين تسبب بسقوط شهداء وجرحى.

وقالت رجب في حديث لقناة العهد: إن “السلطات نشرت قوات إضافية في كلار ودربندخان ومناطق في الإقليم، مبينة أن مسعود البارزاني التزم الصمت ولم يخرج باي تصريح بشأن ما يحدث في الاقليم”.


وأضافت، إن “الحلبوسي وجه لجنة حقوق الانسان بزيارة أماكن التظاهرات وسنرفع تقرير الى رئاسة البرلمان بهذا الخصوص، مؤكدا أن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي مقصر إزاء ما يحدث في كردستان لانه التزم الصمت ولم يدعم أبناء شعبه بالاقليم”.

وبينت، إن “جميع رؤساء الوزراء السابقين قصروا بحق أبناء الشعب الكردي لانهم جاملوا السلطات بالاقليم، لافتة إلى وجود كبت تام لحرية الرأي في أربيل ودهوك والمواطن الكردي يمر بظروف معيشية سيئة”.


وأوضحت رجب، إن “فشل حكومة إقليم كردستان اصبح ظاهرا للجميع وعليها ان تعترف بذلك، مؤكدة أن موجة الغضب لدى المواطنين لا يمكن اسكاتها والشارع الكردي على وشك الانهيار”.

التعليقات مغلقة.