الاحتجاجات تتسع.. حرق دائرة حكومية ومقر حزبي في السليمانية

أضرم محتجون، اليوم الاربعاء، النار بدائرة حكومية ومقر حزبي في محافظة السليمانية بإقليم كوردستان.

وقال شهود عيان، إن محتجين اقدموا، مساء اليوم، على حرق مبنى دائرة المرور في ناحية بيره مكرون، مبيناً أن المحتجين أقدموا أيضا على حرق مقر حركة التغيير في جمجمال.

وشهدت محافظة السليمانية احتجاجات على مدى أسبوع على تأخر صرف رواتب الموظفين تخللتها أعمال عنف خلفت ضحايا ومصابين من المتظاهرين وأفراد الأمن، إضافة إلى حرق مقرات حزبية وحكومية.

ويوم أمس الثلاثاء، أعلنت السلطات الأمنية فرض حظر التجوال في أقضية ونواحي السليمانية وحلبجة إضافة إدارتي كرميان ورابرين في مسعى لإعادة الأمن.

ويسري الحظر لغاية منتصف ليل الأربعاء – الخميس.

واعتصم عدد من اعضاء برلمان اقليم كوردستان، في وقت سابق اليوم الاربعاء، مطالبين رئاسة البرلمان بعقد اجتماع طارئ بحضور حكومة الاقليم، لبحث عدد من الملفات الساخنة وفي مقدمتها استخدام العنف ضد المتظاهرين.

التعليقات مغلقة.