بعد فضيحة اسبانيا.. الاتحاد الالماني يحسم الجدل حول مصير المدرب لوف

أعلن الاتحاد الألماني لكرة القدم، الاثنين، أن يواخيم لوف سيبقى مدربا لمنتخب الـ”مانشافت” وسيقوده في كأس أوروبا 2020 المؤجلة إلى 2021 من جراء تفشي وباء كورونا المستجد.

وأكد الاتحاد في بيان أن “رئاسة الاتحاد الألماني قررت بالإجماع خلال اجتماع عبر الفيديو الاثنين، أن تواصل مع المدرب يواخيم لوف الطريق الصعبة للتجديد التي بدأت في مارس 2019″، وذلك في ختام اجتماع قمة بين كبار المسؤولين والمدرب المتواجد في منصبه منذ العام 2006.

وكان لوف، البالغ من العمر 60 عاما، مهددا بالإقالة بسبب النتائج السيئة التي حققها مع المنتخب خلال الفترة الماضية.

وخلال نوفمبر الجاري، تعرضت ألمانيا لأسوأ هزيمة في مباراة رسمية، بعدما انهزمت أمام إسبانيا بستة أهداف نظيفة، في ختام دور المجموعات بدوري الأمم الأوروبية لكرة القدم.

واحتاجت ألمانيا إلى التعادل فقط للتأهل لقبل نهائي دوري الأمم، لكن الهزيمة منحت إسبانيا صدارة المجموعة والتأهل للدور الأخير.

وعقب الهزيمة المذلة، قال مدير المنتخب الألماني لكرة القدم، أوليفر بيرهوف، خلال رده على سؤال حول استمرار لوف في منصبه “نعم بكل تأكيد. هذه المباراة لن تغير شيئا. لا نزال نثق في يواخيم لوف ولا شك في ذلك”.

التعليقات مغلقة.