تحذيرات من نشاط ‘داعش‘ مجددًا في صلاح الدين

حذر الخبير الامني علي الوائلي، الاحد، من زيادة نشاط الارهاب بمحافظة صلاح الدين، لافتا الى ان ارتباط المحافظة بالانبار وصحرائها الغربية وتلقي الدعم الاميركي كلها اسباب تؤدي الى زيادة نشاط الارهاب في وقت تتحمل فيه القيادة العامة للقوات المسلحة كامل المسؤولية.

وقال الوائلي: ان “بعض المناطق قد تعاني من التراخي او التباعد بين نقطة امنية واخرى وكذلك عدم التنسيق بين القطعات وكثرة استبدال القيادات كلها عوامل تؤثر على سيطرة القوات الامنية على المناطق التي تتواجد فيها”.

واضاف ان “الارهاب نشط مؤخرا في صلاح الدين، وهو مؤشر خطير يجب تداركه وتنفيذ عمليات استباقية ونشر الكاميرات الحرارية في مختلف المناطق وخاصة سامراء وجنوبها، حيث تتحمل القيادة العامة للقوات المسلحة كامل المسؤولية عن تكرار الخروق الامنية”.

واوضح ان “ارتباط صلاح الدين بالصحراء الغربية للانبار والمنطقة المحاذية للشريط الحدودي يشكل عامل ايجابي للارهاب الذين يجدون من هذه الرقعة منطلقا لتنفيذ عملياتهم الاجرامية اضافة للدعم الاميركي الذي يتلقوه في المناطق الصحراوية التي يختبأون فيها”.

التعليقات مغلقة.