بريطانيا تقلّص مساعدتها الإنمائية إثر أزمة كورونا

أعلنت بريطانيا عن خفض حاد في مساعداتها الإنمائية الدولية العام المقبل بسبب تأثر قطاعها المالي بكورونا، رغم الدعوات للحفاظ على هذا التمويل الأساسي لعدد من المشاريع في العالم.

وقال وزير المالية ريشي سوناك أمام أعضاء البرلمان: “في فترة أزمة غير مسبوقة، يتعين على الحكومة القيام بخيارات صعبة”.

وأعلن خفض مساعدات التنمية في 2021 إلى 0,5 بالمئة من إجمالي الناتج المحلي، مقابل 0,7 بالمئة عادة.

وستمثل هذه المساعدات حوالى 10 مليارات جنيه إسترليني أي حوالي 11 مليار يورو بالمقارنة مع 15 مليار جنيه في الظروف العادية.

ووعد الوزير البريطاني بمعاودة رفع هذه المساعدة إلى 0,7% من إجمالي الناتج الداخلي “حين يسمح وضع الميزانية بذلك”، مضيفا: “في هذا الوقت يتحتم علينا إعطاء الأولوية للوظائف ولخدماتنا العامة، فالإصرار على إنفاق 0,7% من إجمالي ناتجنا الداخلي على المساعدة الخارجية أمر يصعب تبريره”.

التعليقات مغلقة.