العراق يسعى لإبرام أول صفقة نفطية من نوعها تمتد 5 سنوات

اعلنت وزارة النفط العراقية، إن العراق يسعى لإبرام أول صفقة على الإطلاق للدفع المسبق للنفط الخام لدعم ماليته، في ظل سعيه لمواجهة تراجع أسعار النفط والطلب بسبب جائحة فيروس كورونا.
وتسعى البلاد إلى دفع مسبق لخمس سنوات بدءا من يناير كانون الثاني 2021 حتى ديسمبر كانون الأول 2025 يتم رده بشحنات من خام البصرة، بحسب رسالة أرسلتها شركة تسويق النفط الحكومية (سومو) إلى عملائها، وفق ما أوردته رويترز.
وأكد مسؤول في وزارة النفط العراقية فحوى الوثيقة. وقالت شركة تسويق النفط في الرسالة الصادرة بتاريخ 23 نوفمبر تشرين الثاني، ”إنها ستقبل عروضا من الأطراف المحتملة حتى الساعة 16:00 بتوقيت بغداد يوم 27 نوفمبر تشرين الثاني“.

وقال المسؤول: ”عملية الدفع المسبق لشحنات النفط هي جزء من خطة عاجلة لتمويل ميزانية الدولة وتجاوز الأزمة المالية. لدينا التزامات تجاه أوبك لخفض الإنتاج، يجب دفع مستحقات شركات النفط الأجنبية وأيضا لدعم اقتصادنا، وهذا هو السبب الذي يجعلنا بحاجة إلى طلب دفعات مالية تسدد مسبقا لشراء بعض من شحناتنا النفطية“.

وأعلنت منظمة ”أوبك“ وحلفاء، من بينهم روسيا، في إطار ما يعرف بـ“أوبك+“، تخفيضات قياسية في إنتاج النفط في النصف الأول من العام، مع انهيار الطلب على الخام عندما بات العالم شبه متوقف بسبب إجراءات العزل العام التي تهدف لمكافحة جائحة كوفيد-19.

وكان من المقرر أن ترفع أوبك+ الإنتاج بواقع مليوني برميل يوميا في يناير كانون الثاني، لكن المجموعة تبحث حاليا تأجيل الزيادة أو تعميق خفض الإنتاج.

التعليقات مغلقة.