زيمبابوي.. قطيع ضباع يجر رجلا من منزله ويأكل نصفه

لقي رجل مسن مصرعه بطريقة مؤلمة ومأساوية عندما اقتحم قطيع من الضباع كوخه فى منطقة تشيرومانزو الريفية بوسط زيمبابوي بينما كان نائما.

وقالت السلطات إنه عثر على الرجل المسن، تنداي ماسيكا، البالغ من العمر 87 عاما على بعد 1000 قدم من كوخه المبني من الطين والخشب، مشيرة إلى أن الحادث وقع ليلة الاثنين الماضي.

ووفقا للسلطات، فإنه عندما اكتشف القرويون جثة ماسيكا، كان النصف السفلي منها مفقودا، بحسب ما ذكرت شبكة “سي إن إن” الإخبارية الأميركية.

وقال المتحدث باسم هيئة إدارة المتنزهات والحياة البرية في زيمبابوي، تيناشي فاراو، إن حراس المتنزهات يبحثون حاليا عن الضباع التي هاجمت ماسيكا في محاولة “للقضاء عليها”.

وأكد فاراو هجوم الضباع القاتل في تغريدة على تويتر، حيث كتب قائلا: “قتل رجل مسن عمره 87 عاما وكان يعيش منفردا على يد مجموعة من الضباع في تشيرومانزو”.

وأضاف أن الرجل المسن “كان نائما في كوخه عندما وقع الحادث المؤسف. وتم جره خارج كوخه لحوالي 300 متر، حيث كان الجزء السفلي من جسمه مفقودا. كانت علامات سحب وجر الضباع له مرئية”.

ويعتقد أن نفس قطيع الضباع، ويعتقد أنه مكون من 6 ضباع، كان مسؤولا عن سلسلة الهجمات الأخيرة على الماشية الماعز في المنطقة.

التعليقات مغلقة.