خبير أمني: أمريكا تمول داعش وتدعمهُ لإدامة تواجدها في العراق

أكد الخبير الأمني هيثم الخزعلي، اليوم الجمعة، ان الولايات المتحدة تعمل على إعادة تفعيل نشاط عصابات داعش الارهابية في مناطق متفرقة من البلاد؛ لإدامة تواجدها في العراق.

وقال الخزعلي في تصريح صحافي تابعته “العهد نيوز”، ان “الولايات المتحدة تركز في تواجدها على محافظة الانبار كونها تطل على ثلاث دول وخمس محافظات عراقية، حيث من هناك تستطيع القوات الأمريكية ارباك الوضع الأمني العراقي”.

وأضاف، ان “تحركات الطيران الأمريكي، وعمليات المسح التي يقوم بها الجانب الأمريكي تأتي لحماية عناصر داعش وتسهيل تحركاتهم في وديان مكر الذيب و القرف و حوران”، مشددًا على ضرورة “تفعيل الجهد الاستخباري والاحتراز الامني عبر احكام الطوق العسكري على المدن ومنع تسلل عصابات داعش الارهابية إلى محافظة الانبار”.

في سياق متصل، اوضح الخزعلي قائلًا: “شهدنا في الآونة الأخيرة أنشطة لعصابات داعش الإجرامية في محافظات ديالى وكركوك وهدف واشنطن من تفعيل الخلايا النائمة هو ايجاد المبررات لابقاء قواتها في العراق بعد ان اصبحت المطالبة بخروجها مطلب شعبي وبرلماني”، مبينًا ان “امريكا ستبقى تعمل على تفعيل التنظيمات الارهابية كل ماكانت هناك مطالبات بخروجها من الاراضي العراقية”.

ويوم الثلاثاء الماضي، اجرى الطيران الحربي الامريكي، عمليات مسح شامله لعموم مدن وقرى محافظة الانبار.

مصدر امني اوضح، إن “ممارسة امنية باستخدام الطائرات الحربية قام بها الجيش الأمريكي لإجراء عمليات المسح والتحليق في عموم مدن الانبار لمعرفة جاهزية قواته في حالة وجود اي طارئ “.

التعليقات مغلقة.