أرمينيا.. متظاهرون مطالبون باستقالة باشينيان يغلقون شوارع وسط يريفان

 تجددت في العاصمة الأرمنية يريفان اليوم الخميس المظاهرات الاحتجاجية ضد رئيس الوزراء نيكول باشينيان على خلفية توقيعه اتفاقية لوقف القتال في منطقة قره باغ.

وأكدت وسائل إعلام محلية أن عشرات المحتجين المعارضين أغلقوا أحد مفارق الطرق وسط العاصمة، وكانوا يغنون أغنيات وطنية ويرددون شعار “نيكول الخائن!” مطالبين باشينيان بالتنحي عن الحكم.

وأشارت تقارير إعلامية إلى أن الشرطة تدخلت وطردت المحتجين من مفرق الطرق.

وأفادت وكالة “سبوتنيك-أرمينيا” بتوقيف الشرطة 24 متظاهرا، فيما واصل الآخرون احتجاجاتهم في شوارع أخرى وسط المدينة.

ووقع باشينيان في وقت سابق من الشهر الجاري على البيان الثلاثي مع رئيسي روسيا فلاديمير بوتين وأذربيجان إلهام علييف بشأن وقف إطلاق النار في قره باغ، وهو ينص على احتفاظ الجانب الأذربيجاني بالسيطرة على كافة المناطق التي انتزعها خلال الجولة الجديدة من التصعيد العسكري ونشر قوات حفظ سلام روسية في الإقليم المتنازع عليه.

ورأى كثير من الأرمن في هذه الوثيقة إعلان استسلام من قبل حكومة يريفان، لكن باشينيان دافع عن قراره وأعلن أنه لا ينوي ترك منصبه.

التعليقات مغلقة.