المحتجون التايلانديون يلقون مقذوفات وطلاء على المقر العام للشرطة في بانكوك

سار آلاف المتظاهرين المؤيدين للديمقراطية الأربعاء باتجاه المقر العام للشرطة وسط بانكوك في اليوم الثاني من الاحتجاجات، بعد إصابة ستة أشخاص بالرصاص خلال مواجهات عنيفة.

وتشهد تايلاند منذ أشهر عدة احتجاجات مطالبة بتعديل الدستور وإقالة رئيس الوزراء التايلاندي برايوت تشان-أو-تشا وحتى تغيير النظام الملكي.

وتجمع المتظاهرون الذين زاد عددهم عن 10 آلاف وفقا لتقديرات وكالات الأنباء، عند تقاطع طرق راتشابراسونغ في قلب مركز بانكوك التجاري بعدما توعد قادتهم بالتصعيد. وبعدما كتبوا شعارات مناهضة للملكية على الجدران والأرض، توجهوا إلى المقر العام للشرطة الوطنية المحصن بتدابير أمنية.

التعليقات مغلقة.