المجر وبولندا تعترضان على ربط الاتحاد الأوروبي تقديم المساعدات بضرورة احترام سيادة القانون

نفّذت المجر وبولندا تهديدهما، بعد استخدام حق النقض ضد خطة التعافي الأوروبية والميزانية الأوروبية طويلة الأجل، اعتراضا على ربط الاتحاد الأوروبي تقديم المساعدات بضرورة احترام سيادة القانون والذي يشمل القيم الديمقراطية وحقوق الإنسان واستقلال القضاء.

بالنسبة للمتحدث باسم الحكومة المجرية، زولتان كوفاكس فإن “ما تم اقتراحه بناءً على طلب البرلمان الأوروبي والمجلس نفسه، برئاسة ألمانيا، ليس إجراء قائما على معايير موضوعية”.

مضيفا “ليس من الممكن إجراء مناقشة مناسبة بناءً على المعايير التي تم وضعها” مؤكدا:” كنا واضحين جدا منذ البداية، لم تغيّر المجر موقفها بشأن ما يسمى “معيار سيادة القانون” حيث نعتقد أن هذا الربط بين تقديم المساعدات باحترام سيادة القانون في شكله الحالي هو في الأساس ابتزاز سياسي”.

التعليقات مغلقة.