بسبب الأسلحة الأمريكية.. مستشفى الفلوجة تكشف: أكثر من الف طفل يولدون مشوهين خلقيًا كل سنة!

كشف مدير اعلام مستشفى الفلوجة التعليمي في محافظة الأنبار، احمد مخلف حماد، الثلاثاء، عن وجود أكثر من ألف طفل يولدون مشوهين سنويًا في المدينة بسبب الأسلحة الأمريكية المحرمة دوليًا رغم مرور 16 عاما على الحرب.

وقال حماد في تصريح صحافي تابعته “العهد نيوز”، إن الفوسفور الأبيض وغيره من الأسلحة الفتاكة التي استخدمها الجيش الأمريكي لا زالت آثارها ماثلة حتى الآن، موضحا أنه لا توجد إحصائية رسمية بشأن ما خلفته الحرب الأمريكية من أضرار على الفلوجة.

وأضاف، أن التشوهات الخلقية والجينية عالية المستوى ظهرت في المدينة بعد 5 سنوات من الحرب ويولد كل عام ما لا يقل عن ألف طفل مشوه خلقيا بسبب اليورانيوم والفوسفور الأبيض خلال الحرب الأمريكية على المدينة عام 2004- 2005.

التعليقات مغلقة.