الأمم المتحدة : عصابات داعش خلفت تلوثاً معقداً في المناطق العراقية المحررة

قال المدير الأقدم لبرنامج العراق في دائرة الامم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام، بير لودهاس إن عصابات داعش خلفت تلوثاً معقداً من الألغام والمخلفات الحربية في المناطق المحررة في العراق”.

وذكر لودهاس بان : الصراعات المتعددة أنتجت تلوثاً كبيراً بالألغام والمخلفات الحربية، غالبيتها في مناطق الشريط الحدودي بين العراق، والكويت، وتلوثاً آخر من المواد المتفجرة العبوات الناسفة المبتكرة”، مشيراً إلى أن “هذا أحد أسباب تأسيس دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق، لدعم الحكومة العراقية، ولعب دور تنسيقي مع الجهات المتعلقة بهذا الأمر”.

وأضاف قائلاً: “يستحيل تحديد أعداد المخلفات الحربية والألغام والمواد المتفجرة الأخرى في العراق، خاصة في المناطق المحررة بسبب كثرة المواد المتفجرة جاثمة تحت الأنقاض والمنازل والأبنية المهدمة والمتضررة”.

وأكد، أن “العراق تميز بأنه أحد أكبر البلدان الأكثر تلوثاً بالألغام والمخلفات الحربية والعبوات الناسفة، وهذا الأمر يتطلب جهداً دولياً جباراً ومصادر، وجهود خاصة لتطهير البلد منها”.

التعليقات مغلقة.