محطة روسية عائمة تنال جائزة أفضل مشروع نووي هذا العام

فازت محطة الطاقة النووية العائمة الأولى والوحيدة من نوعها في العالم “الأكاديمي لومونوسوف”، التي طورتها شركة “روس آتوم” الروسية للطاقة النووية، فازت بـ”جائزة آسيا للطاقة” المرموقة.

لتصبح بذلك أفضل محطة لتوليد الطاقة الكهروذرية للعام الجاري.

تقع محطة الطاقة النووية العائمة “الأكاديمي لومونوسوف” قبالة شاطئ مدينة بيفيك في شبه جزيرة تشوكوتكا بأقصى شمال شرق روسيا، وتعد المحطة الأقصى شمالا في العالم لتوليد الطاقة الحرارية والكهروذرية. وقد حقق تشغيل “الأكاديمي لومونوسوف”، في مايو الماضي، إنجازا خارقا في مجال توفير التنمية المستدامة للمناطق والجزر النائية في روسيا، بشروعها في توريد الكهرباء والحرارة إلى شبكة بيفيك. ومن المقرر أن تحل في المستقبل محل القدرات الإنتاجية الموقوفة عن العمل في مركز الطاقة “تشاون – بيليبينو” لتصبح مصدرا مضمونا لتوفير الضوء والحرارة للمنطقة بأكملها.

وأقيمت مسابقة “جائزة آسيا للطاقة” في دورتها السادسة عشرة، حيث حددت لجنة التحكيم الأطراف المتصدرة في قطاع الطاقة بآسيا لهذا العام. ونظمت الفعالية دار “تشارلتون ميديا” للنشر السنغافورية التي تصدر مجلة “أسيا باور” (Asian Power) الرائدة منذ سنوات عديدة في مجال قضايا الطاقة في منطقة آسيا. وضمت لجنة التحكيم هذا العام ممثلين عن شركات (The Lantau Group) و (KPMG) و(Pinsent Masons) و (AFRY) و(YCP Solidiance).

وجرت المسابقة بمشاركة أكثر من 50 شركة، من بينها (B. Grimm Power) و(Mitsubishi Power) و China Resources New Energy و(Huanxian) Wind Power Co. وغيرها.

التعليقات مغلقة.