قيادي بحزب برزاني :المالكي قائد ناجح وعبد المهدي بريء من دم المتظاهرين

شدد قيادي بارز في الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود البارزاني، على ضرورة بقاء رئاسة الوزراء من حصة الشيعة، فيما وصف رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي بـ”القائد الناجح”.

وقال القيادي بالحزب بنكين ريكاني في تصريح صحفي تابعته “العهد نيوز”، إن “رئاسة الوزراء يجب ان تبقى من حصة الشيعة”، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن “الفترة المقبلة قد تشهد تبادل السنة والكرد منصبي رئاسة مجلس النواب والجمهورية”.

وأضاف ريكاني، أن “رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي مشروع قائد ناجح جدا لكنه يفتقد لفريق العمل”، في اشادة كردية لافتة بالمالكي.

من جانب آخر رأى ريكاني أن “هادي العامري لا يمتلك عقدة الوجاهة التي يعاني منها 90% من السياسيين”، مشيدا بدوره في إدارة وزارة النقل.

ريكاني، يجزم ببراءة حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي من قتل المتظاهرين، مشيرا إلى أن الأخير كان أكثر الأشخاص تعاطفا مع المتظاهرين”، مبينا أن “اكثر شخص تعاطف مع المتظاهرين واحتوى التظاهرات هو عبد المهدي”.

وأضاف ريكاني وهو قيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، أن “جهات خارج القانون واخرى قد تكون من داخل الدولة قتلت المتظاهرين”، مشيرا إلى أن “الحكومة السابقة تفاجئت من عدائية المتظاهرين والتصعيد الذي حصل”.

التعليقات مغلقة.