الدفاع النيابية تعقد ورشة مشتركة مع الامن الوطني لبحث بنود قانون مكافحة الجرائم الالكترونية

العهد نيوز- بغداد
شدد حسن كريم الكعبي النائب الاول لرئيس مجلس النواب، اليوم الاربعاء، على ان قانون مكافحة الجرائم الالكترونية وبعد التعديلات الكبيرة التي طرأت عليه من قبل مجلس النواب سيكون القانون الافضل عالميا بهذا الجانب وسيكون المواطن العراقي هو المستفيد الاول والاخير منه، فقد جرى تصميمه على حماية المواطن ومصالحه حصرا .

جاء ذلك خلال الورشة المشتركة التي نظمتها لجنة والامن والدفاع النيابية برئاسة النائب محمد رضا، وحضور الكادر المتقدم في جهاز الامن الوطني لبحث بنود مشروع قانون مكافحة الجرائم الالكترونية”.
وقال الكعبي، ان “هيئة رئاسة مجلس النواب ولجنة الامن والدفاع وكافة اللجان ذات العلاقة حرصت ومنذ ما يقارب العام والنصف على اعادة صياغة كافة بنود مسودة القانون الذي ارسل من قبل الحكومة آنذاك وكان قد كتب بصيغة شخصها الجميع على انها غير ملبية للطموح ، ومن هنا بدأ مجلس النواب بعقد الورش والاجتماعات واللقاءات والندوات داخل وخارج العراق بحضور كافة الجهات بما فيها الاكاديميين والاتحادات والنقابات بهدف الاستماع لآرائهم وتضمينها للقانون ليخرج بصيغة مثالية والافضل عالميا “.
وجرى خلال الورشة الاستماع الى اهم ملاحظات خبراء جهاز الامن الوطني وبيان مدى امكانية اضافتها او تطبيقها , تمهيدا لبدء مرحلة انضاج القانون بشكله النهائي وتضمينه مقترحات الجهات ذات العلاقة الاخرى , ومن ثم ادراجه ضمن جدول اعمال المجلس والتصويت عليه خلال المرحلة المقبلة “.

التعليقات مغلقة.