في رثاء الشهيد السعيد وسام العلياوي

لأن المقاومة تبدأ بفكرة؛ و رفضُ المهانة التي سببها الاحتلال الأميركي ورفع الظلم الذي جلبه المُحتل وأعوانهِ، تقوم على خطة يُنتجها قادة، وينفذها جنود من خلف قيادة حكيمة تُسهل الدرب وتُنير الطريق بفكر يُتيح للناس السير على خطى ثابتة نحو الخلاص من كل ما يُسبب العبودية ويجلب الاستبداد.. كان لا بُد للعراق أن تُنتج حركاتها الوطنية والإسلامية ضد المحتل مثل الشهيد وسام جاسم العلياوي”.


بعد استشهاد القائد وسام العلياوي وشقيقه على أيدي الغدر والجبناء في محافظة البصرة جنوبي العراق وعندما حضر كبار القادة للمقاومة الإسلامية والوجوه السياسية على رأسهم الشيخ الأمين قيس الخزعلي خلال مراسم التشييع كان لهم كلمة حق عند رثائه , كلماتٌ من نور خلدت تاريخ الشهيد العلياوي :

• الشيخ الأمين قيس الخزعلي : الشهيد وسام شارك بكل المعارك ضد الاحتلال والإرهاب


• الشيخ الأمين قيس الخزعلي : دم الشهيد العلياوي برقبة امريكا والكيان الصهيوني و لن نسمح بذهاب بلدنا الى الهاوية


• الشيخ الأمين قيس الخزعلي يتعهد بأخذ ثأر القائد وسام العلياوي وشقيقه


• النائب الدكتور نعيم العبودي : سيكون هناك حساب لكل شخص يحاول زرع الفتنة وركب موجه الطائفية


• رئيس تحالف الفتح هادي العامري: بالدماء الزكية سنحفظ العراق وسنأخذ الثأر من أمريكا والكيان الصهيوني أساسا الفتنة


• نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي الشهيد القائد أبو مهدي المهندس : نحن واعين لحجم التأمر والمؤامرة ضد العراق والمقاومة الإسلامية


• الأمين العام لكتائب سيد الشهداء أبو الآء الولائي : هكذا تنتهي مسيرة الشهداء الكبار


• النائب أحمد الأسدي : الاعتداء على الشهيد العلياوي هو اعتداء على الفتوى الجهادية والحشد الشعبي والعراق بشكل عام


• القيادي في الحشد الشعبي رافد العكيلي : الشهيد العلياوي كان قائدنا في المقاومة وللأسف غُدر بهِ من قبل أذناب البعثيين والداعشيين


• القيادي في الحشد الشعبي كاظم الجابري : المقاومة الإسلامية ستستمر وشهادة العلياوي حافزٌ لنا لإكمال الطريق ضد الإرهاب والمشروع الصهيوني الأميركي


• عضو مجلس علماء الرباط المحمدي في العراق الشيخ محمد النوري : استهداف الشهيد العلياوي مشروع ماسوني لان الشهيد العلياوي ورفقاه الشهداء سحبوا البساط من مشروع الماسونية “داعش”


• نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي : النصر على داعش بفضل الشهداء أزعج الكثير الذين لا يريدون استقرار العراق

التعليقات مغلقة.