الرياضة النيابية: ضوابط لردع المخالفين للتعليمات الصحية في منافسات الدوري الممتاز

أكدت لجنة الشباب والرياضة النيابية، السبت، وجود ضوابط لردع المخالفين للتعليمات الصحية في منافسات الدوري الممتاز.
وقال رئيس لجنة الشباب والرياضة النيابية عباس عليوي، بحسب الإعلام الحكومي، إن “خلية الأزمة وافقت على موعد انطلاق الدوري الذي حددته الهيئة التطبيعية بشروط، ومن ضمن الشروط الالتزام بالضوابط والتعليمات التي تنص بعدم تواجد الجمهور في الملاعب “.
واكد أن “الهيئة التطبيعية وضعت عدداً من الضوابط الفنية والانضباطية لردع المخالفين “، مشيراً إلى أن “تواجد الجماهير لا تتحمله الأندية فقط ،وإنما تتحمله الإدارة المحلية ووزارة الداخلية وقيادة قوات حفظ الملاعب ،التي من واجبها منع اقتراب الجماهير من الملاعب ، مشدداً على روابط المشجعين، وخصوصاً الأندية الجماهيرية بتوعية مشجعيهم للالتزام بقرارات خلية الأزمة التي تصب بصالح الجماهير الرياضية والمسابقة المحلية”.
وأضاف عليوي، أن “لجنة الشباب والرياضة تفكر جدياً بعودة الجماهير ، وتم تقديم مقترح إلى لجنة الصحة ووزارة الصحة بأن يكون انطلاق الدوري بلا جماهير لحين استقرار المسابقة ،وبعدها يتم العمل على العودة التدريجية للجمهور للسيطرة على سلامتهم من الإصابات “، لافتاً إلى أن “لجنة الصحة النيابية بالتعاون مع وزارة الصحة قد تتمكن بعد شهر كانون الأول المقبل من السماح للجماهير بحضور المباريات، استناداً إلى تصريحات منظمة الصحة العالمية بتوفير اللقاح الخاص بالفيروس في هذا الموعد، الأمر الذي سيحدّ من انتشاره والسيطرة عليه”

التعليقات مغلقة.