كاتب عراقي يحمل الكاظمي مسؤولية سلامته

حمّل الكاتب احمد هاتف وتوت، السبت، رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، وطاقم الحكومة مسؤولية سلامته وسلامة المذكورة أسمائهم في قائمة مزيفة والتي قامت بالترويج لها بعض الوكالات وقناتي الحرة والحدث.

وقال وتوت في بيان حصلت “العهد نيوز” على نسخة منه، إن “بعض الوكالات والمغردين وبعض وسائل التواصل الاجتماعي دأبت على الترويج لقائمة سميت بـ (خلية الحرس الثوري) في بغداد وقد تضمنت هذه القائمة اسمي لسبب لا أعيه ولا ادرك مقاصده”.

وأضاف، أن “القائمة تضمنت اسماء كتاب وصحفيين نحترمهم، بدعوى انهم يوالون ايران والسياسة الايرانية، وقد جرى نشر القائمة عدة مرات دون ان ارد او اوضح، كون الناشر دائما جهة عراقية او اشخاص لا يدركون طبيعة الامر”.

وأوضح وتوت، أن “قيام قناة الحرة الامريكية، وقناة الحدث السعودية واللتان تمثلان وجهتي نظر الحكومتين بنشر هذه القائمة والترويج لها تحت ذريعة انها قائمة وجدت في هاتف المغدور هشام الهاشمي يدفعني الى اتخاذ موقف مختلف”.

وأكد وتوت، أنه “بناء عليه قررت اللجوء الى القضاء العراقي لمطالبة تلك الجهات باثبات الحقيقة وتقديم الأدلة وبعكسه سأطالب بتعويضات كبيرة لما تعرضت اليه من تشويه وتشهير عن امر لم افعله يوماً، كما سألجأ الى القضاء العشائري لنيل حقي من كل من روج لهذا الامر سواء كان في الداخل او في الخارج وتتحمل العوائل والعشائر في الداخل المسؤولية الكاملة عن ترويج مثل هذه الاكاذيب”.

وتابع الكاتب، :”أخيرا سيبقى ولائي لوطني فوق كل الميول والولاءات وسأظل العراقي الذي يحمل هم العراق مهما فعل البعض ومهما قيل”، مستطرداً :”أود بهذه المناسبة ان اشير الى براءة شباب تشرين من هذا الامر واجدد وقوفي معهم ومساندتهم بكل ما استطيع”.

وحمل الكاتب، مصطفى الكاظمي وطاقم الحكومة العراقية التي ترتبط بعلاقات دبلوماسية مع العربية السعودية والولايات المتحدة الامريكية “المسؤولية الكاملة عن سلامتي وسلامة الاخوة الذين نشرت اسمائهم معي في القائمة”، مبيناً :”كما احمل السفارتين سفارة المملكة العربية السعودية وسفارة الولايات المتحدة الامريكية كامل المسؤولية عن هذا الامر”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: