هل ستتحول الأزمة الصحيّة الراهنة إلى حافز للعناية بالبيئة والوقاية من التلوث؟

كان طموح الاتحاد الأوروبي يتمثل في أن تكون سنة 2020، مؤشرا على التزام دول التكتّل بتحقيق المزيد من الإنجازات في مجالات المناخ، لكن وباء الفيروس التاجي قلب تطلعات التوجهات السياسية رأسًا على عقب. لكن بالنسبة لمفوض الاتحاد الأوروبي لشؤون البيئة، فيرجينيوس سينكيفيوس” يمكن أن تصبح هذه الأزمة فرصة لتحديد الأولويات”.

في عام 2020 ، زاد استخدام البلاستيك حيث أمضينا العقد الماضي في تقليل استعمال المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد

مفوض الاتحاد الأوروبي لشؤون البيئة، فيرجينيوس سينكيفيوس:

“أعتقد أنه يتعين علينا تحويل هذه الأزمة إلى فرصة للبناء وإعادة تشغيل دائرة اهتماماتنا بشكل أفضل. بعد هذه الزيادة المؤقتة في استخدام الكمامات والقفازات ذات الاستعمال الواحد، حان الوقت لأن نخرج سريعًا من هذا التوجّه والعودة إلى مضامين أهدافنا السابقة ونرى كيف كانت نجاعة السياسات الرامية لتقليل استخدام البلاستيك.”

التعليقات مغلقة.