الحسيني يكشف عن مواقع سوداء انشأت بعد “حادثة الفرحاتية” لبث الشائعات وقذف التهم على الحشد الشعبي

كشف مسؤول العلاقات في محور الشمال للحشد الشعبي علي الحسيني، الاربعاء، عن مواقع سوداء انشات بعد مجرزة الفرحاتية في صلاح الدين.

وقال الحسيني ، ان” الحرب الاعلامية على الحشد الشعبي والتي تديرها ماكنة ضخمة ممولة من دول كثيرة لاتزال تواصل مشروعها لتسقيط الحشد والاساء لقياداته ودماءه الزكية في الدفاع عن الوطن والشعب”.

واضاف، انه “بعد مجزرة الفرحاتية والتي تحمل بصمات داعش الارهابي انشاءت عشرات المواقع على منصات التواصل الاجتماعي بشكل غير مسبوق من اجل نشر رسائل اعلامية كاذبة لمحاولة الاساءة للحشد واتهامه بما حصل كما حصل في استهداف مطار اربيل قبل فترة وتبين زيف تلك الادعاءات بعد نتائج التحقيقات”.

واشار الى ان “المواقع السوداء هي تكتيك اخر لماكنة اعلامية دولية تكن العداء للحشد الشعبي بالاضافة الى قنوات تحاول التاجيج وبث الافتراءات والتشويش على الري العام مؤكدا بان التحقيقات ستبث بالادلة القاطعة بان داعش الارهابي وراء قتل الابرياء وان ماحصل هي اكذوبة اخرى يحاول اعداء داعش خداع الراي العام الذي يدرك جيدا تضحيات الحشد الشعبي في معارك التحرير”.

التعليقات مغلقة.