خبير أمني عن حادثة الفرحاتية: جهات سياسية تسعى لاستغلال الإرهاب من أجل مصالحها الانتخابية

بين الخبير الامني صفاء الاعسم، الاثنين، ان حادثة صلاح الدين ترتبط بامور انتخابية وسياسية كثيرة.

وقال الاعسم في تصريح صحافي تابعته “العهد نيوز”، ان “بعض الجهات السياسية تسعى لاستغلال الارهاب من اجل مصالحها”، لافتا الى ان “حادثة صلاح الدين ترتبط بامور انتخابية وسياسية كثيرة للحصول على رضى الشارع”.

واضاف ان “عصابات داعش الارهابية تعمل مع بعض العشائر بالنهار وتنصب سيطرات وهمية”، مبينا ان “المعركة مع داعش هي معركة استخباراتية وليست ميدانية كون عناصر داعش يتخفون ويعملون لمصالح جهات سياسية”.

وتابع ان “الجهد الاستخباري في العراق فتي وليس ذو خبرة كبيرةلقادرة على ضبط الايقاع الامني”.

وطالب محافظ صلاح الدين عمار جبر، في وقت سابق، الحكومة بالاسراع في الكشف عن منفذي جريمة بلد، مبينا ان الجريمة وقعت في قاطع لواء المغاوير. 

التعليقات مغلقة.