صائب عريقات في وضع صحي حرج جراء اصابته بفيروس كورونا

أعلن مستشفى “هداسا عين كارم” الإسرائيلي في القدس تدهور صحة أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات الذي أصيب مؤخرا بفيروس كورونا، واصفا حالته بأنها “حرجة”.

وقال المستشفى في بيان “قضى السيد عريقات ليلة هادئة ولكن طرأ هذا الصباح تدهور في حالته يصنف بأنه حرج، سبب ضيق تنفس”. أضاف أنه “تم إنعاشه وتنويمه”.

وكانت منظمة التحرير الفلسطينية قد أعلنت في التاسع من الشهر الجاري إصابة عريقات بالفيروس.

وأضاف بيان المستشفى “يشكل علاج عريقات تحديا كبيرا خاصة وأنه خضع لزراعة رئة تؤثر على جهاز المناعة، ولديه عدوى بكتيرية بالإضافة إلى فيروس كورونا”.

وخضع أمين سر المنظمة (65 عاما) في العام 2017 لعملية زراعة رئة في مستشفى في الولايات المتحدة، قبل استئناف أنشطته. وتم الأحد نقله للعلاج داخل إسرائيل بعد تدهور حالته.

وجاءت الخطوة في ظل وقف للتنسيق الأمني بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني مستمر منذ أيار/مايو، بسبب احتجاج السلطة الفلسطينية على المخطط الإسرائيلي لضم أجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة.

وقالت دائرة شؤون المفاوضات في المنظمة في بيان مقتضب الأحد إن نقل عريقات للعلاج تم “بسبب المشاكل الصحية المزمنة في جهازه التنفسي” و”لما يتطلبه وضعه من رعاية ورقابة طبية خاصة”.

التعليقات مغلقة.