ماكرون يرحب بالهدنة المعلنة بين أرمينيا وأذربيجان

رحّب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء السبت بالهدنة الإنسانية التي أعلنتها أرمينيا وأذربيجان، وفق بيان لقصر الإليزيه.

وقالت الرئاسة الفرنسية إنه جرى التوصل إلى هذه الهدنة “على إثر وساطة فرنسية جرت خلال الأيام الأخيرة والساعات الأخيرة بالتنسيق مع الرئاستين المشاركتين لمجموعة مينسك”.

وأعلنت أرمينيا وأذربيجان السبت التوصل إلى هدنة إنسانية تدخل حيز التنفيذ في 18 تشرين الأول/أكتوبر.

وأضافت الرئاسة الفرنسية “يجب أن يكون وقف إطلاق النار غير مشروط وأن يُحترم بصرامة من الطرفين. ستكون فرنسا متيقظة جدا وستبقى ملتزمة حتى تتوقف الأعمال العدائية بشكل دائم وتبدأ نقاشات موثوقة سريعا”.

التعليقات مغلقة.