لجنة دعم الصحفيين في سويسرا تُدين حادثة “اختطاف” كادر قناة العهد: يجب كشف المتورطين ومحاسبتهم

ادانت لجنة دعم الصحفيين في بيان ،السبت، اعتقال مراسلين خلال تظاهرات بغداد والاعتداء عليهم وتطالب بتحقيقات سريعة لكشف المتورطين ومحاسبتهم.

ادناه نص البيان :

تدين لجنة دعم الصحفيين في جنيف (JSC) الاعتداء على مراسلين من قنوات فضائية عراقية اثناء تغطية التظاهرات في العاصمة العراقية بغداد واقتيادهم الى التحقيق دون مراعاة الاصول القانونية، حيث تعرض مراسلو قناة العهد (محمد الزهيري، علي جاسم، وعباس الدلفي)، مراسل قناة آي نيوز (ابراهيم المحمود) ومصورها (محمد سامي)، ومراسل قناة روداو (هلكوت عزيز) ومصورها (خطاب العجمي) للاعتقال على يد القوى الأمنية ومعاملتهم بخشونة مفرطة، مصادرة هواتفهم الخلوية ومعدات التصوير، كما اجبارهم على الالتزام بالصمت ومنعهم من التواصل مع قنواتهم وذويهم قبل اطلاق سراحهم بعد ساعات من التحقيق. 

ان اللجنة اذ تعبر عن دعمها الكامل والمطلق للصحفيين الذين تعرضوا للاعتقال والخطف والمعاملة الخشنة على يد الاجهزة الأمنية، تشدد على ضرورة واهمية تحييد الصحفيين وتأمين كافة سبل الحماية لجميع الصحفيين والعاملين في القطاع الاعلامي وفق احكام القوانين والانظمة المرعية الاجراء، حفاظا على حق الجميع بالحصول على المعلومات من مصدرها ومتابعة الاحداث، واحترام القوانين الدولية التي تحمي الصحفيين في حالات النزاع والحرب. كما تطالب الاجهزة المعنية بضرورة المبادرة فورا الى اجراء التحقيقات اللازمة ومحاسبة المتورطين بالاعتداء على الصحفيين خلال تغطيتهم الاخبارية.

لجنة دعم الصحفيين-سويسرا 

السبت 17 تشرين الاول 2020

التعليقات مغلقة.