القانونية البرلمانية تكشف الحل الوحيد للوضع العام في العراق

حدَّدت اللجنة القانونية النيابية، خيارات مجلس النواب في تشريع قانون المحكمة الاتحادية.

وقال عضو اللجنة حسين العقابي في تصريح صحفي تابعته “العهد نيوز” اليوم السبت : إنَّ “الحل الوحيد في هذا الوضع هو إنجاز قانون المحكمة الاتحادية، إذ لدينا الآن قانونان، الأول مشروع قانون تعديل الأمر  30 لسنة 2005، وهذا على محملين، الأول هو المضي في تعديلات واسعة ليس لها جدوى، كما سندخل في مشكلات في غنى عنها”.

وأضاف أن “المحمل الثاني هو أن يقوم البرلمان بتعديلات ضيقة يسد بها الفراغ في المحكمة الاتحادية، ويحدد آلية اختيار البديل، ويتم التصويت في داخل البرلمان، ووضع فقرة جديدة وهي وجود قضاة احتياط وعددهم ثلاثة لأي طارئ يحصل في المستقبل” .وأشار إلى أن “هناك خياراً آخر، وهو التوجه إلى القانون الثاني الأصلي الذي شرع بناءً على نص المادة 92 الذي تأخر منذ 15 عاماً”، مشدداً على “ضرورة المضي بأحد القانونين المطروحين، لتشريع قانون المحكمة الاتحادية بأسرع وقت ممكن”.

ولفت إلى أن “هذه الأزمة كشفت عن الخلل في أداء السلطة التشريعية، وهذا الموضوع من ضمن مسؤوليتها، ومساحة الخلاف محدودة وضيقة”، مؤكداً أنه “ليس هناك طريق غير المضي بتشريع قانون المحكمة الاتحادية”.

التعليقات مغلقة.