قيادي ايزيدي لـ “لعهد نيوز”: لسنا ضد فرض القانون في سنجار ولكن لا نسمح لاحد بالتحدث نيابة عنا

اكد امين عام حزب طريق المستقبل الايزيدي بشار عمر علي، اليوم الخميس ،بان ابناء قضاء سنجار ليسوا ضد فرض القانون وهيبة الدولة في سنجار، لافتا الى انه ” لا نسمح لاحد بعد اليوم بالحديث نيابة عنا ونحن نرفض قانون الاتفاق بين اربيل وبغداد .

 وقال علي  في حديث لـ “العهد نيوز”، بان ابناء قضاء سنجار والطائفة الايزيدية ليسوا بالضد من أي قرار يصدر من الحكومة الاتحادية بشان فرض القانون ولكن نحن ضد أي قرار يصدر بالنيابة عنا ويتجاهل دورنا في سن القوانين المتعلقة بمصيرنا”، مؤكدا اننا “ضد قرار التطبيع جملة وتفصيلا كون الصوت الايزيدي كان غائبا عن القرار صادر بحق ابناء القضاء “.

واضاف باننا “نرفض لاي شخص بان يتحدث بالنيابة عنا من أي حزب سياسي اخرى غير ايزيدي”، مشيرا الى اننا “لدينا الكثير من الاحزاب ولهم الدور الفعال في الحكومة السابقة لذا نحن نرفض الاتفاق لكونهم لم يحترموا الضحايا الذين سقطوا على ارض سنجار بسببهم”.

التعليقات مغلقة.