حاكم ولاية فرجينيا: خطاب ترامب يشجع العنصريين البيض

اكد حاكم ولاية فرجينيا الديمقراطي رالف نورثهام الذي يُزعم أنه هدف اختطاف محتمل من قبل أعضاء جماعة ميليشيا ميشيغان التي تم اعتقالهم الأسبوع الماضي ، ان خطاب الرئيس الامريكي دونالد ترامب يشجع العنصريين البيض.

وقال نورثهام إن ” كلمات ترامب ألهمت مجموعات مثل أولئك المتهمين بالتآمر لاختطاف حاكمة ولاية ميشيغان جريتشن ويتميرو بسبب قيود فايروس كورونا”.

واضاف الحاكم أنه ” تلقى تهديدات متعددة منذ شهر كانون الثاني الماضي”، لكنه أكد أنه لا “يحكم في ظل سحابة من الترهيب”، مشيرا الى أن ” الامر لايتعلق بي و لا يتعلق الأمر بحاكم ميشيغان بل بهذا البلد، ويتعلق الأمركذلك برئيس يشجع هؤلاء الأفراد ، هؤلاء المتطرفين البيض “.

وأشار نورثهام إلى تعليقات ترامب بعد التجمع القاتل للعنصريين البيض في شارلوتسفيل بولاية فيرجينيا والذي قال فيه الرئيس إن هناك “أناس طيبون للغاية على كلا الجانبين” ، بالإضافة إلى تغريداته هذا العام التي تدعو إلى “تحرير” ميشيغان و فرجينيا ومينيسوتا، حيث دعا الرئيس إلى تحرير فرجينيا بعد أن أقر نورثهام مشاريع قوانين لإصلاح حيازة الاسلحة أغضبت النشطاء المؤيدين للسلاح من مؤيدي ترامب “.

واوضح حاكم فرجينيا أن ” الكلمات مهمة وخطرة وهؤلاء الأشخاص يتلقون أوامر مسيرتهم من أفراد مثل الرئيس. إنه أمر مؤسف ، ويجب أن يتوقف “، متهما في ذات الوقت المدعي العام ويليام بار الذي لم يتحرك ولم يفعل شيئا ازاء ذلك .

التعليقات مغلقة.