ديالى تبدأ بتنفيذ اولى خطوات مسك “أرض النار”.. ستقضي على 50% من العمليات الإرهابية

كشف مسؤول حكومي سابق في ديالى، الثلاثاء ع بدء اولى خطوات مسك ارض النار على الحدود مع صلاح الدين.
وقال رئيس مجلس ناحية العظيم السابق محمد ضيفان العبيدي، ان” اولى خطوات مسك حوض المطيبيجة والقرى المهجورة على الحدود الفاصلة بين ديالى وصلاح الدين بدء تنفيذها بشكل فعلي من خلال المباشرة بعودة الاسر النازحة ودفع ابناءها لمسك مناطقهم لتفادي ان تتحول الى اوكار للجماعات الارهابية”.
واضاف العبيدي،ان” بدء مسك ارض النار في اشارة منه الى المطيبيجة والقرى المهجورة الاخرى سيؤدي الى توقف 50% من العمليات الارهابية التي تضرب العظيم وبقية مدن ديالى لان تلك المناطق تحولت الى اوكار هامة لداعش الارهابي بهدف التسلل واستهداف المناطق الامنة، لافتا الى ان “بدء مسك المطيبيجة خطوة ننتظرها منذ 5 سنوات نظرا لخطورتها في المشهد الامني”.
وتعد المطيبيجة من المناطق الخطرة والساخنة على الحدود الفاصلة بين ديالى وصلاح الدين بسبب انتشار اوكار تنظيم داعش الارهابي”.

التعليقات مغلقة.