الذكاء الاصطناعى يساعد فى إنتاج أكبر خريطة ثلاثية الأبعاد للكون فى العالم

استخدم العلماء فى معهد Mānoa لعلم الفلك (IfA) بجامعة هاواى الذكاء الاصطناعى لإنتاج أكبر كتالوج ثلاثى الأبعاد للنجوم والمجرات والنجوم الزائفة فى العالم، حيث طور الفريق الخريطة باستخدام مسح ضوئى لثلاثة أرباع السماء أنتجه مرصد Pan-STARRS فى هاليكالا، ماوي، بحسب موقع TNW الهولندى.

وقاموا بتدريب خوارزمية لتحديد الأجرام السماوية فى المسح عن طريق تغذيتها بالقياسات الطيفية التى توفر تصنيفات الأجسام المحددة والمسافات، وقال مؤلف الدراسة الرئيسى روبرت بيك، زميل سابق فى علم الكونيات ما بعد الدكتوراة فى IfA :”باستخدام خوارزمية تحسين متطورة، استفدنا من مجموعة التدريب الطيفى لما يقرب من 4 ملايين مصدر ضوء لتعليم الشبكة العصبية للتنبؤ بأنواع المصادر ومسافات المجرات، مع تصحيح انقراض الضوء فى نفس الوقت بواسطة الغبار فى درب التبانة “.

وقد مكن هذا الشبكة العصبية من تحقيق دقة تصنيف تبلغ 98.1٪ للمجرات، و 97.8٪ للنجوم، و 96.6٪ للنجوم الزائفة، ويقول الفريق إن الكتالوج الخاص بهم هو ضعف حجم أكبر خريطة سابقة للكون، والتى تم إنشاؤها بواسطة Sloan Digital Sky Survey (SDSS) وتغطى ثلث السماء.

ولقد ساعدت نسخة أولية أصغر من الكتالوج بالفعل فى اكتشاف أكبر فراغ فى الكون – وهو سبب محتمل للبقعة الباردة، وهى منطقة شاسعة وباردة بشكل غامض فى السماء، ويمكن الآن تنزيل قاعدة البيانات الكاملة التى تبلغ 300 جيجابايت كجدول يمكن قراءته بواسطة الكمبيوتر.

التعليقات مغلقة.