يورو 2020 مهدد بالالغاء بسبب الموجة الثانية لفيروس كورونا

تحوم الشكوك حول إقامة بطولة الأمم الأوروبية 2020 والتى تم إرجاؤها الصيف المقبل، بسبب فيروس كورونا المستجد.
ووفقاً لما نشرته صحيفة “ميرور”البريطانية، فإن” الاتحاد الأوروبي يواجه تحديا جديدا حول إقامة بطولة يورو 2020 المؤجلة لـ 2021 الصيف المقبل، فى ظل المخاوف بشأن انتشار فيروس كورونا، وعودته بشكل قوى، بعد إعلان بدء الموجة الثانية للجائحة التي نالت من معظم دول العالم، ما بدوره سيلقى بظلاله على إقامة البطولة المقرر خوضها في 12 دولة حول العالم.
وأضافت الصحيفة أن الإغلاق الجزئي فى معظم دول أوروبا، فى أعقاب انتشار فيروس كورونا، من شأنه تغيير الخطة بالكامل، مع عدم وجود إمكانية لإقامتها في 12 دولة، بدون حضور جماهير، على أن يتم الاكتفاء بدولة واحدة، وسط مخاوف حول إلغائها بشكل نهائي العام المقبل، حال أجبر الاتحاد على ذلك”.
من جانبه، طالب جاريث ساوثجيت مدرب إنجلترا :” بضرورة تدخل أي من الدول المستقرة لإعلان استعدادها لاستضافة المسابقة، على أن تكون إنجلترا أول المتبرعين بذلك، حال كانت من الآمن استضافتها في بلد واحد”.
وأضاف، انه “لا يمكننا الوقوف على يقين أن البطولة ستقام العام المقبل، هناك مخاوف كبيرة من الإلغاء”.
وشدد مدرب إنجلترا، إن:” تنظيم بطولة يورو 2020، سيعود بنفع كبير على إنجلترا، التي تكبدت العديد من الخسائر على أثر انتشار فيروس كورونا، على جميع المستويات، لذلك استقبالها في البلاد سيكون مربحاً، حال تم السماح بعودة الجماهير للمسابقة”.

التعليقات مغلقة.