لأول مرة عالميًا .. سنغافورة تستخدم الذكاء الاصطناعي وتقنيات التحقق من الوجه في بطاقات الهوية

في إطار مشروعها الخاص بنظام الهوية الرقمية الوطنية تعتزم سنغافورة استخدام الذكاء الاصطناعي للتحقق من الشخصية عبر بصمة الوجه لتكون أول دولة في العالم تلجأ إلى هذه التقنية.

وقد تم تطبيق هذا النظام في أحد البنوك بينما يجرى الآن تعميمه في أنحاء البلاد ليكون أساسًا للاقتصاد الرقمي في سنغافورة، حيث أن شركة آي بروف البريطانية قامت بإمداد سنغافورة بهذه التقنية، وهي المرة الأولى التي تُستخدَم فيها تقنية سحابية للتحقق من الشخصية عبر بصمة الوجه لتأمين هوية الأشخاص.

وتتم عملية مسح الضوئي لوجه الشخص، ومقارنته بصورة موجودة في قاعدة بيانات للتثبت من هويته، حيث يتم التحقق من الحضور الفعلي للأشخاص في أماكن عملهم.

وتستخدم سنغافورا تقنية التحقق من الشخصية عبر بصمة الوجه في أكشاك بفروع مصلحة الضرائب، في حين ان أحد البنوك الرئيسية في البلاد يُسمح للعملاء باستخدام التقنية لفتح حسابات بنكية عبر الإنترنت.

ومن المتوقع الاستعانة بتلك التقنية في تأمين مناطق كالموانئ، والتحقق من هوية التلاميذ في الامتحانات، كما ستُتاح لأية شركة أعمال ترغب في اقتنائها، شريطة الوفاء بالمعايير الحكومية..

التعليقات مغلقة.